ادان الدكتور اياد علاوي نائب رئيس الجمهورية ، الجمعة ، العدوان الاسرائيلي الجديد على الأقصى المحتل معبرا عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني الشقيق ووقوفه الى جانب حقوقه الثابتة التي اقرتها الشرعية الدولية .
جاء ذلك خلال برقية تضامنية الى الرئيس الفلسطيني محمود عباس ابو مازن عبر فيها السيد علاوي عن غضبه الشديد من الممارسات الاسرائيلية العدوانية ضد المسجد الاقصى وعموم الفلسطينيين والتي تسببت في المئات من الشهداء والجرحى والمعتقلين ، مشيرا الى ان سياسات الاستيطان والحصار الاسرائيلية والقتل والاعتقال تهدف الى فرض امر واقع يقوض الشرعية الدولية ويهدد السلام في المنطقة والعالم ويمس بمشاعر ملايين المسلمين في كل انحاء العالم .
ودعا نائب الرئيس العراقي المجتمع الدولي والعرب الى الضغط على اسرائيل لوقف ممارساتها العدوانية ضد الشعب الفلسطيني ، والافراج عن المعتقلين ، وتمكين الفلسطينيين من الوصول الى المسجد الاقصى ، مشددا على دعم التحرك لاستئناف عملية السلام الشامل والعادل بين الطرفين الفلسطيني والاسرائيلي وفق مبادئ الشرعية الدولية .

المكتب الاعلامي للدكتور اياد علاوي
21 تموز 2017

لا يوجد تعليقات