استقبل نائب رئيس الجمهورية الدكتور اياد علاوي في مكتبه، اليوم السبت، المونسنيور بيوس قاشا واعضاء المجلس الرعوي لكنيسة مار يوسف .
وقدم السيد قاشا في بداية اللقاء شكره وتقديره للدكتور علاوي لدعمه المتواصل للكنيسة وتواصله الدائم مع المسؤولين عنها .
من جانبه اكد الدكتور علاوي ان المسيحيين شريحة كريمة من شرائح شعبنا الموحد، وان تسمية الاقليات تسمية ظالمة ومجحفة لان المفترض ان العراقيين متساوون في الحقوق والواجبات في دولة مواطنة تقوم على اساس العدل والمساواة وسيادة القانون وبعيداً عن دولة الطوائف والمكونات وهذا ما نسعى له .

المكتب الاعلامي للدكتور اياد علاوي
8 نيسان 2018

لا يوجد تعليقات