سبق واكدنا ضرورة استكمال جميع الاجراءات الفنية واللوجستية لضمان نجاح العملية الانتخابية والحفاظ على نزاهتها واستقلاليتها، وكان اخر ذلك خلال اجتماع الرئاسات ورئاسة الائتلافات من جهة ومفوضية الانتخابات من جهة اخرى والذي لم يخرج بنتائج مطمئنة وكاملة تماماً .
ان تعرض بعض الاجهزة الخاصة بالتصويت، اليوم، الى اعطال أصلحتها المفوضية المستقلة للانتخابات لكنه سبب ارباكا واضحاً لعمليات التصويت الخاص بالرغم من وجود ضمانات وتأكيدات من قبل المفوضية بجاهزيتها، يؤكد ما حذرنا منه سابقاً وما دعونا اليه ويوجب على المفوضية اتخاذ اجراءات عاجلة لتلافي حصول هذه الاخطاء خلال التصويت العام .
نشدد ايضا على ضرورة اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة لضمان انجاح عملية العد والفرز الالكتروني مقروناً بالعد اليدوي لتلافي الاشكالات، لأن اتخاذ اي اجراء مخالف -مهما كانت المبررات- سيمس بنزاهة العملية الانتخابية وحياديتها ويعرضها للطعن والتشكيك، كما ندعو مفوضية الانتخابات لضمان منع اي تدخل وباي شكل من الاشكال في سيرفر التصويت الالكتروني والاستعجال باعلان النتائج النهائية وفق المواعيد التي اعلنت عنها سابقاً .

لا يوجد تعليقات