هنأ الدكتور اياد علاوي زعيم ائتلاف الوطنية، اليوم الخميس، ابناء شعبنا العراقي والعالم الاسلامي بحلول شهر رمضان المبارك.

واعرب سيادته في تهنئته بالمناسبة عن امنياته في ان تكون هذه المناسبة فرضة لتعميق معاني الوحدة والاخوة ووضع اولى لبنات الاصلاح والتغيير المنتظر، لافتاً الى ان في رمضان من الدروس والعبر ما يكفي للاستفادة منها والخروج بالعراق من مأزقه الحالي.

لا يوجد تعليقات